وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

 إشاعة: أحداث قصة لعبة Call of Duty 2024 ستركز على حرب العراق

 

إشاعة: أحداث قصة لعبة Call of Duty 2024 ستركز على حرب العراق..

الاخبار عن سلسلة العاب Call of Duty ما تزال تسيطر إن صح القول على الواجهة، كيف لا و نحن لتونا خلال الساعات القليلة من مساء أمس تحدثنا عن الصراع القائم حاليا بين سوني بلايستيشن و قطاع اكسبوكس لدى مايكروسوفت بشأن طبيعة صفقة استمرار حضور السلسلة على أجهزة بلايستيشن.


و كيف أن مايكروسوفت تعمل على توهيم سوني باستمرار هذه الأخيرة في الحضور على أجهزة بلايستيشن، لكن الواقع شيء مختلف تماما بالمقابل الأخبار عن مستقبل السلسلة و الإصدارات المقابلة تحديدا تكاد لا تتوقف، آخرها ما جرى تقديمه من طرف المسرب الموثوق و المقرب من أخبار السلسلة.


و هنا الحديث عن المسرب Hope الذي ينشط عن طريق حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، حيث يشاركنا بين الحين ببعض المعلومات الحصرية أهمها ما طفى على الواجهة خلال يوم أمس، بعدما نشر تغريدة يؤكد فيها أن الجزء الرئيسي القادم من سلسلة Call of Duty في عام 2024 سينقل اللاعبين إلى أرض عربية و تحديدا في العراق.


حيث من المتوقع أن يعالج هذا الإصدار أحداث 11 سبتمبر و توغل الولايات المتحدة الأمريكية في العراق بحثا عن أسلحة الدمار الشامل، و ذلك عن طريق عملية حرب العراق التي نعلم جيدا كيف انتهت، لكن طبعا الفريق المطور Treyarch حسب قوله سيضيف لمسته على أحداثها ما يؤكد أن الطابع السياسي سيكون طاغي جدا على القصة.


و لو أن الاستوديو نعلم اختياراته و ربما يتجه إلى زاوية معينة من حرب العراق و كذلك عملية Enduring Freedom نظير الخبرة التي راكم، و جميعنا تتبعنا كيف استطاع الفريق نقل أحداث الحرب الباردة بين الولايات المتحدة الأمريكية و الاتحاد السوفيتي سابقا بطريقة و بمنظور مختلف.


الشيء الذي اعتقد سينهح من خلال أحداث الإصدار الرئيسي القادم في عام 2024 الذي لا نعلم بعد الكثير عنه، لكن من دون شك أنه تحت التطوير منذ فترة طويلة و لعل غياب السلسلة خلال السنة القادمة 2023 سيفتح المجال أمام المطورين لتركيز الجهود حتى يتسنى لهم تقديم قفزة نوعية في تاريخ السلسلة.


و قبل ذلك الجمهور على موعد مع عنوان Call of Duty Modern Warfare 2 المنتظر إطلاقه بتاريخ 28 أكتوبر المقبل لأجهزة بلايستيشن 5 و اكسبوكس سيريز بالإضافة إلى البي سي و بلايستيشن 4 تم اكسبوكس ون.

التصنيفات:
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button