وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

 مايكروسوفت و إكسبوكس الشرق الأوسط تدعوا اللاعبين إلى المشاركة في استبيان لدعم الألعاب الحصرية باللغة العربية..

 

مايكروسوفت و إكسبوكس الشرق الأوسط تدعوا اللاعبين إلى المشاركة في استبيان لدعم الألعاب الحصرية باللغة العربية..

طبعا مع الثورة القوية التي تعرفها صناعة الألعاب حول العالم وذلك من خلال توجه الشركات إلى دعم الأسواق العالمية بمختلف الطرق ، أصبح الجمهور هنا في المنطقة العربية يطالب من مايكروسوفت أن تخصص دعم أكبر لهذه المنطقة خاصة أنها نوعا ما متأخرة في مجموعة من الأوراش من أهمها دعم اللغة العربية عبر مختلف الحصريات الرئيسية لديها .


وآخر مثال على ذلك أن لعبة Halo Infinite الحصرية الضخمة لجهاز إكسبوكس ون و إكسبوكس سيريز تم البي سي تصدر بدون دعم اللغة العربية التي أصبحت فعلا أمر ضروري بالنسبة للجمهور في المنطقة العربية بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا .


وهو ما تتميز به سوني حاليا عن طريق توسيع دائرة الدعم حتى تشمل تقريبا جميع العناوين الحصرية لديها بجهاز بلايستيشن 5 و بلايستيشن 4 في خطوة تبرز أولا مدى أهمية السوق العربية لدى الشركة وكذلك الإنصات للجمهور الذي كان يطالب بدعم أكبر من خلال الألعاب الحصرية .


الشيء الذي بات ينهج جمهور أجهزة إكسبوكس خاصة و أن الجهاز الجديد إكسبوكس سيريز يجد إقبال كبير في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بعدما حقق مبيعات مهمة جدا ، و بالتالي قاعدة المستخدمين أصبحت مهمة جدا ما دفع الجمهور إلى التوجه للمسؤولين في قطاع إكسبوكس في المملكة العربية السعودية و الشرق الأوسط للضغط على الإدارة العامة المركزية في الولايات المتحدة الأمريكية بهدف توفير دعم أكبر للمنطقة عن طريق ترجمة الألعاب على الأقل .


و نخص بالذكر حصريات الطرف الأول و هو ما دفع هؤلاء إلى الإعلان قبل ساعات من الآن عن إطلاق استبيان يتم بناء عليه معرفة آراء الجماهير العربية في مسألة الحصول على اللغة العربية من عدمه و كذلك التساؤلات المطروحة من طرف مايكروسوفت على الجمهور خاصة مستوى فهم اللغة الإنجليزية .


ما يؤكد أن الاستبيان فعلا قادم من القطاع الرئيسي المتواجد في الولايات المتحدة الأمريكية ما يجعله دو أهمية كبيرة جدا و يمكن لجميع اللاعبين المهتمين بتواجد اللغة العربية داخل الألعاب الحصرية المستقبلية من إكسبوكس المشاركة فيه و الإجابة عن مختلف الأسئلة المطروحة من مايكروسوفت عن طريق الوصلة المباشرة من هنا.

تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button