وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

 مبتكر Breaking Bad يكشف رغبته بتقديم مسلسل أقرب لأسلوب GTA

 

مبتكر Breaking Bad يكشف رغبته بتقديم مسلسل أقرب لأسلوب GTA وهذا موقفه حول ألعاب الفيديو..

لعل أكثر المسلسلات التلفزيونية التي ظلت راسخة في أذهان الجماهير حول العالم منذ سنوات، أكيد ضمنها هناك المسلسل الرائع Breaking Bad من المبدع فينس جليجان، الذي استمر في إبداعاته من خلال مشروع آخر.


و هنا الحديث عن Better Call Saul الذي شق طريقه بنفس المستوى تقريبا، لكن للسؤال الذي يطرح نفسه دائما، هو هل ما الممكن أن نشاهد توجها لهذا الأخير، لصنع أو تقديم مسلسل تلفزيوني على غرار المشاريع الأخيرة مقتبس هو الآخر من أحد العناوين الشهيرة بعالم صناعة العاب الفيديو؟ 


المبدع فينس و خلال لقاء صحفي عن طريق خلقة بودكاست رفقة مجموعة من الوجوه المتميزة ضمن طاقم العمل المرافق له، كشف عن رغبته بتقديم مسلسل جديد أقرب من حيث الفكرة إلى عالم سلسلة GTA، و في نفس السياق كشف عن موقفه من تقديم لعبة فيديو مقتبسة من عالم مسلسل Breaking Bad حينما أفاد كون هذا الطرح حاولوا خلال السنوات الماضية السير في اتجاهه.


إلا أنه دوما ما تكون هناك عراقيل أمامهم، أهمها من حيث الجانب المادي الذي يتطلب العديد من التضحيات و كذلك تخصيص وقت و زمن كبير، حيث صرح السيد جين كارول أحد منتجي المسلسل ردا على سؤال أحد المتابعين للحلقة ذاتها، أنهم طيلة السنوات الماضية تم الاشتغال على عدة اوراش و مبادرات في إطار الألعاب خاصة على مستوى تكنولوجيا الواقع الافتراضي، عن طريق مجموعة من السيناريوهات التي تمت كتابتها.


لكن لم يستطيعوا الإستمرار في الاشتغال عليها بسبب الوقت الذي تتطلبه و كذلك الإمكانيات المادية الكبيرة المخصصة لها، كما علق المبدع فينس جليجان أن المحور الأساسي وراء هذه المشاريع هو الوقت المخصص و طريقة التنفيذ، التي دائما ما تشوبها العراقيل من عدة أطراف.


معتبرا صناعة العاب الفيديو فعلا عالم واعد و متميز لكنه بالمقابل يحتاج إلى تضحيات كبيرة، و تخصيص وقتك بالكامل له حتى تصل اللعبة إلى الطموحات المنتظرة منها و ما يترقبه الجمهور منها، خاصة إذا كانت السلسلة لها مكانة مهمة لدى الجماهير، مضيفا أن إمكانية إطلاق لعبة مقتبسة من عالم Breaking Bad في الوقت الراهن تحت لواء الإصدارات الضخمة يعد ضئيل جدا، و أنه لا يرغب في إعطاء آمال وتطلعات كبيرة بهذا الخصوص لكن هذه هي الحقيقة حسب قوله.

التصنيفات:
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button