وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

 شركة EA تؤكد بعد ضم جميع استوديوهات و عناوين Codemasters أنها تطمح لتصبح الرقم واحد على مستوى ألعاب سباق السيارات

 

شركة EA تؤكد بعد ضم جميع استوديوهات و عناوين Codemasters أنها تطمح لتصبح الرقم واحد على مستوى ألعاب سباق السيارات

خلال الأسابيع القليلة الماضية و كما تتبعنا معكم فقد أنجزت شركة EA صفقة ضخمة من خلال الاستحواذ الكامل على مؤسسة Codemasters و التي تظل من بين الشركات المتخصصة في عناوين ألعاب سباق السيارات بجميع أنواعها حيث تعتبر إحدى العلامات الفارقة و القوية جدا في هذا المجال تحديدا وهو ما جعل الصراع محتدم بين كل من Take Two Interactive و EA للفوز بالصفقة .

 

قبل أن تحسم في آخر اللحظات إلى شركة EA التى تقدمت بعرض أكثر من قوي ناهز 1,2 مليار دولار أمريكي و هو ما جعل الشركة الأمريكية تستفيد من مجموعة عناوين ضخمة و كذلك استوديوهات تطوير Codemasters المتخصصة في هذا النوع من الألعاب.

 

الشيء الذي عاد للحديث عنه السيد Andrew Wilson رئيس مدير عام شركة EA خلال تصريحات عقب الكشف عن تفاصيل التقرير السنوي للربع الثالث من السنة المالية و الذي كان جد متميز بالنسبة للشركة على كافة المستويات كما أنه كان بمثابة الفرصة التي لا يمكن أن تعوض من طرف هذه الأخيرة حتى يمكنها الحديث عن مستقبل هذا التعاون و لهذا الغرض أكد السيد Andrew Wilson أنهم في EA يرغبون باستغلال هذه الكمية الكبيرة من السلاسل التي تمتلك Codemasters لاستثمارها على نحو جيد و تطويرها أكثر.

 

بالتالي يمكن توقع خلال السنوات المقبلة استعانة أغلب العناوين مثل F1 و DiRT تم Project Cars من تقنيات شركة EA على سبيل المثال محرك الرسومات Frostbite و غيرها من الآليات الخاصة بها الأمر الذي من المرجح أن نحصل على تفاصيل جد مهمة بخصوصه في غضون الأشهر القليلة المقبلة .

 

حيث واصل السيد Wilson تصريحاته حينما أكد أنهم يرغبون في المرحلة المقبلة بفضل هذا الإستحواذ على مؤسسة Codemasters أن يصبحوا فعلا الرقم واحد على مستوى ألعاب سباق السيارات و هو طموح مشروع ما دامت الشركة تمتلك الأن باقة ضخمة من الألعاب في هذا الصنف بمعية سلسلة Need for Speed و كذلك Burnout .

 

ما يعني أن السنوات المقبلة سنكون موعودين بعدة إعلانات و كذلك مفاجأة في هذا الإطار مع رغبة EA بالسيطرة طولا و عرضا على هذه الفئة من الألعاب و توفير بذلك سنويا ألعاب سباق السيارات ،، تحياتي.

التصنيفات:
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button