وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

بعد مغادرة Dan Houser هل يمكن التخوف على روكستار و لعبة GTA 6

بعد مغادرة Dan Houser هل يمكن التخوف على روكستار و لعبة GTA 6

أكيد أنه خلال الساعات الأولى من صباح اليوم وصل إلى علمنا خبر عاجل من شركة Take Two Interactive مفاده أن السيد دان هاوسر مؤسس استوديوهات روكستار قد قرر المغادرة بعد مرور 21 عام داخل الشركة حيث كان أحد أهم عوامل نجاح الشركة خاصة من خلال المشاريع التي قدم حيث كان يشغل منصب نائب الرئيس لأخيه سام هاوسر الرئيس الحالي للشركة و قد كانت له يد على أغلب مشاريع الشركة سواء كمنتج أو كاتب سيناريو .

و يحسب له العمل على مجموعة من العناوين مثل جميع إصدارات سلسلة Grand Theft Auto و أيضا سلسلة Red Dead ناهيك عن ألعاب أخرى سجلت في تاريخ شركة روكستار مثل عنوان Bully و أيضا Max Payne تم المزيد من الألعاب وهو ما شكل نوعا ما صدمة بالنسبة للعديد من الرواد و محبي ألعاب استوديوهات روكستار حيث نزل الخبر كالصاعقة على الجميع .

بحكم أن أغلب المتتبعين فاجئهم الخبر من شركة المالكة لأستوديوهات روكستار و هو ما كان فعلا أمر غريب من جانب هذه الأخيرة بحكم أنه و خلال إعلانها عن مغادرة دان هاوسر الذي يعتبر الأب الروحي لجميع إنتاجات روكستار فقد لخصت مغادرته في بضع أسطر قليلة على نفس منوال ما أقدمت عليه خلال مغادرة Leslie Benzie منتج سلسلة GTA قبل سنوات من الأن وهو ما جعل الجميع يؤكد أن الشركة فعلا لها دخل في الموضوع و كيف لشخص مثل دان هاوسر أن يغادر و استوديوهات روكستار تستعد للإعلان عن لعبة GTA 6 المنتظرة و أن يسمح في ملايين من الدولارات التي كان من الممكن أن يجنيها من اللعبة ؟

بعد مغادرة Dan Houser هل يمكن التخوف على روكستار و لعبة GTA 6

طبعاً من خلال هذا المستجد هناك عدة قراءات يمكن الحصول عليها لكن سأحاول أن ألخصها في عدة نقاط أولا هل يمكن أن يؤثر قرار مغادرة السيد دان هاوسر على لعبة GTA 6 و محتواها ؟ أعتقد أن هذا القرار لن يؤثر بحكم أن الجزئية الخاصة به ستكون قد أنجزت وكانت من بين أهم المشاريع القادمة من طرفه.

و أعتقد أن السيناريو الخاص باللعبة تمت كتابته منذ سنوات على نفس منوال سلسلة Red Dead Redemption التي حصل الجزء الثاني منها على سيناريو كامل خلال عام 2012 و كان حينها جاهز حسب تصريحات أدلى بها دان هاوسر بنفسه خلال عام 2018 قبل إطلاق اللعبة بستة سنوات و هو ما نعتقد أنه تم مع لعبة GTA 6 تماما و التي سيكون السيناريو الخاص بها قد أنجز قبل سنوات عديدة وقبل حتى من أخد إجازة مطولة من هذا الأخير ما يعني أن اللعبة لن تتأثر برحيل دان هاوسر لكن ماذا عن استوديوهات روكستار و هل من الممكن أن تتأثر مشاريعها المقبلة على إثر هذا الرحيل المفاجئ ؟

حسب توقعي أنه في السنوات القليلة المقبلة قد لا يظهر الفرق بحكم أن استوديوهات روكستار عبارة عن مؤسسة لها برنامج خاص من خلال المشاريع التي تشتغل عليها بحيث أنها تعمل على مجموعة من العناوين في نفس الوقت وهو ما أعتقد بسببه لن نشعر بغياب لمسة دان هاوسر خلال العناوين المقبلة و تحديدا في الأربعة إلى السنتين الأولى .

لكن بعدها من دون شك أنها ستكون مرحلة ما بعد دان هاوسر من حيث الطريقة التي تعتمد عليها الشركة و لو أن سام هاوسر هو من يترأس هذا الاستوديو لكن لا يمكن أن ننتظر عدم تغيير في مخططات الشركة خاصة وأن Take Two تضغط من أجل أن تقدم استوديوهات روكستار العديد من العناوين خلال السنوات المقبلة و أن تقلص عدد السنوات المطلوبة مقابل كل لعبة و هو ما يعد بتغييرات كبيرة قادمة لهذه الأخيرة و لا يمكن أن نستبعد مغادرة المزيد من الأسماء ما يجعل من المرحلة المقبلة جديرة بالمتابعة و سنرى في تاريخ 11 مارس المقبل هل ستودع استوديوهات روكستار واحد من بين صناع نجاحها أم لا .

بعد مغادرة Dan Houser هل يمكن التخوف على روكستار و لعبة GTA 6

طبعا هناك عدة أسئلة عن أسباب مغادرة السيد دان هاوسر و التي يظل من الصعب الحصول على إجابة عنها بحكم أن هذه التفاصيل تظل سرية لكن أعتقد أن هناك سبب وجيه لكل هذا و هو التطويق الكبير الذي أصبحت تحدثه شركة Take Two Interactive داخل استوديوهات روكستار بحكم أنه فريق يعشق الإبداع و السيد دان هاوسر يعشق كتابة القصص و هو ما قد يكون قد جعل الرؤية الخاصة به و شركة Take 2 أصبح غير متفق عليها خاصة من حيث النظام التجاري الذي نعتمد عليه استوديوهات روكستار و التي تكره المحتويات الإضافية المدفوعة .

في حين أن شركة Take Two Interactive كانت دائما تضغط لتطبيق هذا الأمر في الألعاب الخاصة بها و لو أن أرباح روكستار هي الأضخم في تاريخ الصناعة بقيمة مالية تتعدى 7 مليار دولار كاراباح فقط من لعبة واحدة و هي GTA 5 إلا أن هذه الأخيرة عبارة عن مؤسسة تجارية و الأكيد أنها تبحث عن الريح المادي بشتى الطرق .

و حتى إن أرادت استوديوهات روكستار أن تحصل على استقلاليتها فلن تسمح لها Take Two Interactive بالمغادرة حسب توقعي بحكم أنها تعتبر الدجاجة التي تبيض ذهبا لها و هو ما يجعلنا نتوقع خروج السيد دان هاوسر سواء من أجل البدء من الصفر و تأسيس أستوديو جديد و العمل بنظام جديد و لو بمشاريع محدودة لكنه سيتخلص من تحكم Take Two خاصة أنه غادر و في جيبه ما يناهز 700 إلى 900 مليون دولار و رفقة أخيه سام يمكن أن يؤسسوا أستوديو ضخم و لو أن سلاسل مثل GTA و Red Dead تم Bully تظل مسجلة بإسم شركة Take Two Interactive .

و كما أشرت هذا يجعل من إمكانية استقلال استوديوهات روكستار صعب جدا و مستحيل للغاية بحكم أنها مكللة الأيدي وهو السبب الذي سيكون جعل دان هاوسر يختار المغادرة بحكم أن الوضع الذي أصبحت تفرضه شركة Take 2 لم يعد يتيح له إمكانية تقديم مشاريع بحرية مطلقة ، هذه كانت عبارة عن أسطر حاولت من خلالها أن أقدم لكم تصوري للوضع الراهن داخل استوديوهات روكستار و هو ما ستظهر تبعاته في السنوات المقبلة ،، تحياتي.



تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button