سوني تجبر مطور لعبة الرعب Martha is Dead على حذف جزء من محتواها..!

أخر الاخبار

سوني تجبر مطور لعبة الرعب Martha is Dead على حذف جزء من محتواها..!

 سوني تجبر مطور لعبة الرعب Martha is Dead على حذف جزء من محتواها..!

 

سوني تجبر مطور لعبة الرعب Martha is Dead على حذف جزء من محتواها..!

الكشف عن لعبة Martha is Dead تم قبل سنوات من الآن إلى حين تحديد تاريخ إصدارها المقرر في تاريخ 24 فبراير الحالي ، حيث كانت هذه الأخيرة قد كشفت عن مجموعة من التفاصيل المتعلقة بمحتواها منذ فترة .


و التي أبانت عن كون المطورين داخل اللعبة Lka Studio و الناشرة Wired Productions نوعاً ما قرروا التوجه إلى الجرأة أكثر خلال بعض المشاهد المرعبة ، وهو ما أثار فضول سوني عن طريق مجموعة من البلاغات من طرف المستخدمين في اليابان لمراقبة محتوى هذه الأخيرة قبل إطلاقها أو الموافقة عليها .


حيث تبين أن لعبة Martha is Dead تتضمن بعض المشاهد القوية والصعبة نوعاً ما على المستخدمين هناك ما دعا الفريق المطور إلى الإعلان خلال الساعات القليلة الماضية على خلفية نشره تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر .

سوني تجبر مطور لعبة الرعب Martha is Dead على حذف جزء من محتواها..!

مفادها أن نسخة أجهزة بلايستيشن 5 و بلايستيشن 4 لغاية الأسف تعرضت لمجموعة من التغيرات آخر لحظة من حيث محتواها الإجمالي بصفة عامة ، حيث أكد هذا الأخير أن التغيرات على مستوى المحتوى جعلت أسلوب اللعب هو الآخر يتم إعادة النظر فيه حصريا بنسخة أجهزة بلايستيشن .


دون توضيح العناصر الأساسية التي تم التركيز عليها خلال هذا التعديل بالمقابل نسخة احهزة إكسبوكس و البي سي لم تتعرض إلى أي تعديلات على الإطلاق و تتوفر بنسختها الأصلية ، ما يجعل فعلا الجميع في حالة ترقب لمعرفة الأسباب وراء هذه الخطوة .


و لو أن تعليقات عديدة من المستخدمين تتحدث عن الدافع وراء قرار سوني هو مشهد رئيسي داخل المغامرة حيث تقتلع الشخصية الرئيسية وجه أحد الجثث و تضعه على وجهها .

سوني تجبر مطور لعبة الرعب Martha is Dead على حذف جزء من محتواها..!

ما خلف نوعا ما انتقادات واسعة من طرف اللاعبين إلى سوني بعدما فسحت المجال أمام عناوين قبل سنوات قابلة فقط تفوق هذه الأخيرة من حيث العنف و تقطيع أجزاء من الجسم لعل أبرزها لعبة Mortal Kombat 11 ، التي تظل من بين العناوين الدموية لكن كما يقال لحسن الحظ أن نسخة أجهزة إكسبوكس و البي سي متاحة في نفس الوقت .


و بالتالي الفرصة مواتية للتعريج إلى تجربتها بشكل كامل و اكتشاف أسباب خطوة سوني هاته حيث أفادت العديد من المصادر أن خطوة سوني ربما تكون أبعد من ذلك بكثير ، الأمر الذي سنكتشف في تاريخ 24 فبراير الحالي على أجهزة بلايستيشن 5 و بلايستيشن 4 تم إكسبوكس ون و إكسبوكس سيريز بالإضافة إلى البي سي.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -