المراجعة الشاملة و تقييم للعبة Dead Rising 4 : Frank's Big Package


بعد جزء ثالث كان بمثابة عودة السلسلة من جديد للساحة و ذلك بعد أن خفت بريقها لسنوات قررت سلسلة Dead Rising أن تعود للواجهة من جديد و ذلك من خلال جزء أخر هو الرابع من نوعه و الذي صدر قبل سنة من الأن على منصة إكسبوكس ون و البي سي قبل أن يصدر إبتداء من شهر ديسمبر على منصة سوني بلايستيشن 4 و ذلك عبر محتوى جديد كليا و مختلف عن ما قدم بالسابق كما سأحاول أن أشارك معكم طيلة فقرات هذه المراجعة الشاملة و التي أترككم مع تفاصيلها .

 المعلومات الأساسية :

عنوان اللعبة : Dead Rising 4 : Frank's Big Package
المطور :  Capcom
الناشر :  Capcom
الأجهزة : بلايستيشن 4
موعد الإصدار : 6 ديسمبر 2017
النوع : أكشن
التقييم العمري : 18 سنة فما فوق
الأطوار : طور لعب فردي و لعب جماعي

تنطلق أحداث القصة بعودة بطل اللعبة فرانك ويست من جديد و ذلك بعدما قرر أن يواصل مهنته كمصور فوتوغرافي لكن سيجد نفسه مجددا مجبر على العودة لمدينة Willamette و ذلك على إتر إختفاء مفاجئ لإحدى الطالبات لديه و التي تدعى فيكي قبل أن تتطور الأحداث و يكتشف أن إحدى المنضمات السرية تحاول أن تسيطر على المدينة التي إجتاحتها جيوش الزومبي .

و من هنا تنطلق مهمة البطل فرانك ويست لمحاولة ربط خيوط القضية عبر سيناريو يظل رغم كل شيئ جد سطحي و لا يقدم أي عمق بالأحداث رغم ما يحمله من طابع كوميدي ضمن بعض الفترات ، هذا الأخير قد أصنفه ضمن خانة الكلاسكيات لكونه يظل جد عادي و بسيط حتى أنك لن تتطلب أي مجهود لغوي لكي تفهم مجريات القصة بشكل عام بحكم أن المجريات كلها أمامك .


هذا كان فيما يخص القصة و السيناريو لنمر بذلك إلى أحد أهم مميزات نسخة جهاز سوني بلايستيشن 4 و هي المحتوى الذي بلا أدنى شك يظل أهم ما يميز نسخة الجهاز التي نحن بصدد الخوض في الحديث عنها حيث أنها تقدم كل المحتويات الإضافية التي سبق و أن إستفادة منها اللعبة مثل الملابس و كذلك الأسلحة تم كذلك أطوار إضافية مثل لعب الجولف و المزيد من المحتويات التي لم تكن متاحة ضمن النسخة الأصلية للعبة لكنها تظل بل شك تميز نسخة جهاز سوني علما أن كل هذه المحتويات الجديدة المضافة ستتوفر للاعبين ممن يملكون نسخة جهاز إكسبوكس ون و البي سي بشكل مجاني و دون الحاجة لدفع أي مبلغ إضافي .

بالعودة للحديث عن المحتوى الذي يقدم في اللعبة فهذه الأخير و بالإضافة لكل ما تمت إضافته من أطوار فهي تتيح للاعبين محتوى جد مهم مثل طور قصة جد شامل عبر عدد مهمات محترم يأخدك لأزيد من 15 ساعة لعب متواصلة و نسجل لأسف غياب مهمات جانبية كانت ستضيف المزيد للعبة لكن تم تعويض هذا بالمحتويات الإضافية التي بلا شك ستأخدك لجولة مختلفة عن ما تعيشه في طور القصة للعبة ، هذا و من جانب آخر فاللعبة تقدم لنا كذلك طور لعب جماعي جد ممتع في حالة ما كنت تفكز بخوض المغامرة مع أصدقائك و هو أمر سيكون بلا شك جد ممتع .

اللعب لا تكتفي فقط ضمن محتواها بالأطوار بل هناك كذلك عتاد جد مهم كأسلحة حيث لنا موعد مع عدد جد هائل من المعدات كأسلحة و تشكيلات جد متنوعة للمزج فيما بينهم و هو ما يعطي للاعب أفكار إضافية للخلط فيما بين الأسلحة و محاولة صنع أكبر عدد ممكن من الأسلحة الفتاكة و التي يمكن الحصول عليها ضمن جل أرجاء عالم اللعبة و الذي أكيد أنه يظل جد ضخم كمساحة و كذلك كمحتوى حيث لن تطول جولتك حتى تجد دوما ما تبحث عنه من أدوية مثلا و كذلك معدات كالملابس و الأسلحة التي تظل كما أشرت موزعة بأعداد وفيرة في كل مناطق عالم اللعبة .


بعد الحديث عن كل ما يتعلق بمحتوى اللعبة سنمر الأن لكل ما له علاقة بنظام اللعب أو أسلوب اللعب إن صح القول و الذي في جزء Dead Rising 4 يظل جد متميز حيث أننا دائما نتقمص بالشخصية عبر منظور شخص ثالث كما كان ذلك في كل الأجزاء الماضية غير أنه و بما أننا عبر منصات الجيل الحالي فالأكيد أن عدة أمور تغيرت حيث نواجهه أعداد ضخمة من الزمبي و كذلك النظام الخاص بأسلوب اللعب صار جد محكم و سلس فلن تجد أي صعوبات بخوض المغامرة لكون اللعبة لا تتطلب أي مجهود فقط أزرار محددة لإستخدام الأسلحة اليدوية و المسدسات تم الرشاشات إضافة للمتفجرات و كلها تظل جد سهلة بالإستخدام و لن تأخد منك سوى بضع دقائق حتى تتقن إستخدامها .

إجمالا فأسلوب اللعب يظل جد عادي و لا يمكن أن نضيف الكثير بخصوصه فقط نقطة وحيدة و التي تظل نوعا ما قد تؤرق بال اللاعبين فبعد مرور بضع ساعات أكيد سينتابك نوع من الرتابة و الملل إن صح القول و ذلك جراء النظام بالكامل بحكم أنك ستجد نفسك تقوم بنفس العمل و الدور ضمن كل فترة و هو قتل الزومبي و لا شيئ غير ذلك ما سيشعرك بلا شك بنوع من الملل لغياب أي نشاط آخر حيث يمكن أن توظف إمكانيات أخرى ضمن نظام اللعب الذي يظل يركز فقط على القتل و لا شيئ سواه .


بعد أن تطرقت لكل ما له علاقة بأسلوب اللعب فسوف نمر الأن للرسومات في لعبة و التي بالنسبة لي بما أنها أول جزء أجربه ضمن الجيل الحالي فقد لاحظت أنها قد أبلت جيدا عبر رسومات جد متطورة أحدثت شرخا كبيرا بينها و بين رسومات الأجزاء السابقة و التي يظهر الفرق بينها و بين هذا الجزء بشكل واضح جدا للعيان و الأكيد أن فريق كابكوم لم يفوت الفرصة في هذا الجزء لكي يقدم لعبة جد متميزة رسوميا عبر تقنيات جديدة .

اللعبة تقدم عالم جد ديناميكي و ضخم للتجوال فيه و أعداد هائلة من أمواج الزومبي تجتاح المدينة و التي لم نكن نستطيع رؤيتها في أجزاء سابقة بنفس العدد و هو أمر طبعا ساهمت فيه قوة المنصات الحالية بنسبة كبيرة ، هذا و عن بيئة اللعب فهذه الأخيرة تظل جد متنوعة بين البنايات و المناطق المهجورة من السكان الذين أخلوا المدينة بعد إجتياح جيوش الزومبي .

فريق كابكوم و بمعية الأستوديو المطور لم يفوت الفرصة عبر هذا الجزء و ذلك لكي يقدم كذلك مؤثرات بصرية متميزة في عالم اللعبة مثل الضباب و الذي يشعرتا بجو الرعب و كذلك أن المكان الذي نحن بصد التجول فيه فهو يحمل في جعبته مفاجأة كثير لن نتوقعها بالمرة إضافة لمؤثرات الإضاءة و الضلال التي تبدو جيد متميزة  من خلال تحربتي على منصة بلايستيشن 4 و الأكيد أنها ستكون أفضل ضمن نسخة بلايستيشن 4 برو ، دون أن نغفل على تصماميم الشخصيات و التي هي الأخرى تقدم بجودة ممتازة حيث نلمس أن لكل شخصية حضور بالسيناريو عبر أداء جد متميز من طرف جل الشخصيات و أساليب تصميمها .


لم يتبقى لنا سوى نظام الصوتيات و الموسيقى و الذي للأمانة لم نلمس فيه أي جانب مثير للإهتمام بحكم أنه جد عادي و لا يمكن لأن ننتظر الشيئ الكثير في هذا النظام ضمن جزء من سلسلة ألعاب Dead Rising و التي تعود من جديد عبر طابع مليئ بالأكشن و مزيج بين عنصر الكوميديا غير أن هذا الشيئ لم ينطبق البتة على عنصر الموسيقى و التي تقدم بجودة جد عادية و لا تحمل في جعبتها أي شيئ مثير للإنتباه ، هذا و من جانب الصوتيات فهذه الأخير تفي بالغرض من خلال أصوات و مؤثرات صوتية للزومبي و الذي يشعرك و يدخلك أجواء اللعبة بشكل كلي إن صح التعبير ، فريق كابكوم يمكن أن أقول أنه قد نجح في ذلك من خلال نظام الصوتيات إجمالا للشخصيات و كذلك أجواء عالم اللعبة إذ كل هذه التوابل إجتمعت لكي تقدم لنا أفضل ما لدى سلسلة Dead Rising لجمهورها .

كخلاصة لمراجعتنا للعبة Dead Rising 4 : Frank's Big Package فقد قدمت هذه الأخيرة بالنسبة لي ما كنت أنتطر منها كمحتوى جد ضخم خصوصا و أنها تعتبر أول جزء جديد من السلسلة الذي يحط رحاله على منصة سوني بلايستيشن 4 بعدما كانت حكرا فقط على أجهزة إكسبوكس ون و البي سي ، هذا التحدي نجحت في تخطيه اللعبة عبر تجربة متميزة أمضيت عدد مهم من الساعات فيها قبل أن أخرج بهذه الفكرة العامة عن اللعبة و التي تعود بقوة على جهاز بلايستيشن 4 ، أتمنى أن تكون مراجعتي للعبة Dead Rising 4 قد قربتكم و لو بشكل جزئي من ما قدمت هذه الأخيرة على أمل أن ألقاكم في القادم من المراجعات إن شاء الله .

التقييم النهائي : 8/10

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة